الأربعاء، 8 أكتوبر، 2014

الحـلقة السادسة عشر و الاخيرة من إكتشاف الحب | Discovery of Love


연애의
 Discovery of Love
  إكتشاف الحب



تم إضافة الهاردسب و اونلاين



  

ترجمة و تدقيق :November 
 تصميم: Nsreen El7akeem
إنتاج و رفع : Park Mervet



 الحلقة  تورنت  BarosG :   هنا او هنا 
الحلقة خام  LIMO  : هنا 
ملف الترجمة هنا

هاردسب  
 



شكرا لمتابعتكم لنا
و انتظرونا فى المزيد من الأعمال القادمة
"فريق شاينينغ ستارز"



هناك 12 تعليقًا:

  1. مشكورين على ترجمة الدراما
    الله يوفقكم ويسعدكم قد ماتعبتوا في الترجمه

    ردحذف
  2. السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

    كومــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا ووووووووووووووووووووو

    على هذا المجهود الرائع وعلى أكمال وختام هذا العمل الرائع

    ودائماً فى أنتظار أعمالكم الرائعه

    ودمتم بود وسعادة

    فايتينج

    اخيكم : hamadz

    ردحذف
  3. كوماواه على الترجمه
    الله يعيكم العافيه
    ال مبروكانتهائكم من الترجمه
    فايتنق لجميع اعمالكم

    ردحذف
  4. السلام عليكم اول شي حبيت اشكركم على المسلسل الممتع ^^

    بس حبيت انبه لكم الراوبط فيها غلط الحلقه هذي وحلقه 15 يفتح لنا موقع https://adyou.me/

    اشكركم على تعبكم الملحوظ ^^

    ردحذف
  5. يعطيكم العافيه
    والف مبارك الانتهاء من المشروع الرائع
    عقبال المشروع الالف يارب

    ردحذف
  6. جدييا ممنونه لكم ويعطيكم الف عافيه كل الفريق ويسعدكم دوم يارب
    بس ممكن طلب؟ :(
    من حلقه 11 الى 14 في خلل في الهاردسب جميعها ممكن تشيكون عليها ؟ ماعليكم أمر ""$

    ردحذف
    الردود
    1. تمام راح يتم تعديل الروابط

      حذف
    2. و شكرا على الملاحظة

      حذف
    3. يا فديتك ميرفت اونيه "$
      ردك سريع و ع راسي لبى والله بكون ممنونه ي بعدي ربي يوفقك <3

      حذف
  7. بسأل كيف احداث المسلسل ؟ يعني في حماس وكذا !
    لان احس كلها رومانسيه 🙆 ماحب الرومانسيه الزايده
    بس مشان اريك الجميل

    ردحذف
    الردود
    1. ههههههههههههههه اسمها اكتشاف الحب .. يعنى كلها عن " الحب "
      كلها رومانسية على قولتك .. لو حابة تشوفي شئ حماسي
      في انجري مام | وجه الملك | مستر باك :)

      حذف

رجاءً || الأستفسارات بصفحتها الخاصة , مواعيد نـزول الحلقات مرتبط بموعد انتهاء ترجمتها الانجليزية
مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ

No.2